تسجيل الدخول | E
البحث المتقدم

   عدم تحصيل 812 مليون من مستأجرين بمطار جدة      تحطم طائرة ركاب إيرانية عليها 60 راكبا      تعرفوا على تطبيق دليل فرنسا للسفر الذكي      تطبيق سواح الذكي ايقونة السائح العربي      مدينة موستار أكبر مركز حضاري بالهرسك      مصر تنتظر تشيك وأوكرانيا لتنشيط السياحة      4 أشياء يجب معرفتها قبل زيارة اليابان      كيف تتفادى إجراءات الأمن المعقدة بالمطار      فندق إيه بولمان ذا بارك لين هونغ كونغ      كاثي باسيفيك تطلق باقة "العروض المجانية"      تطبيق لتوجيه قوارب النزهة في السعودية      سنست مول - جميرا يقدم تجربة تسوق جديدة      مهرجان الشاي حول العالم للمرة السادسة      سفاري دبي ترحب بزوارها من أصحاب الهمم      فرسان أحد أهم 5 وجهات سياحية في السعودية   

السياحة العائلية
تعرف على أفضل الدول للسياحة العائلية
مجلة أسفار السياحية الألكترونية | 2018-02-09| Hits [263]

 

تسعى العائلات خلال أوقات العطل، والراحة إلى البحث عن وجهة سياحية جذابة، تساعد أفرادها على استعادة نشاطهم من خلال ممارسة الأنشطة المحببة على قلوبهم، والتمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة. وتتفاوت الدول من حيث قدرتها على اجتذاب السياح، فبعض الدول تفتقر إلى أدنى عوامل النهضة السياحيّة، في حين تفتقر دول أخرى إلى عامل الأمن على الرغم من احتوائها على العديد من المقوّمات السياحيّة الهامة، أما القسم الثالث فقد استطاع توظيف السياحة من أجل النهضة والعمران، مما جعلها تعتبر وجهات سياحيّة مفضلة لدى العديد من العائلات، وفيما يلي بعض أبرز وأجمل الوجهات السياحية العائلية.

 

أمريكا الشمالية (اورلاندو - فلوريدا):

اشتهرت مدينة اورلاندو بكونها من افضل وجهات السياحة في امريكا ذات الطابع الترفيهي حيث يقصدها السيّاح من كافة انحاء العالم للاستمتاع بخيارات الترفيه الغير محدودة للعائلة بشكل عام. وتشتهر بماقصدها السياحية المميزة مثل عالم والت ديزني هو منتجع ومجمع ترفيهي يقع في منطقتي بحيرة باي وبحيرة بوينا فيستا بالقرب من اورلاندو ، وقد تم افتتاحه عام 1971 لتقديم زاوية متميزة من الترفيه تتضمن مجموعة متنوعة من عوامل الجذب السياحية، مثل مملكة السحر، وهي أولى المتنزهات التي تم إنشاؤها في نفس العام، وايضاً مملكة ديزني للحيوانات، وتُعد مملكة ديزني للحيوانات أكبر متنزه في العالم مُكرَّس تمامًا لأمور البيئة الطبيعية والحفاظ على الحيوانات، وقد تم اعتمادها من قِبل جمعية حدائق الحيوان وأحواض السمك والرابطة العالمية لحدائق الحيوان والأحواض المائية، ومتنزه إبكوتوهو ثاني المتنزهات التي بنيت في عالم والت ديزني، بعد مملكة السحر، ويمتد على مساحة 120 هكتار، أي أكثر من ضعف حجم حديقة مملكة السحر، وهو مُكرَّس للاحتفال بالإنجازات البشرية من الابتكارات التكنولوجية والثقافية على المستوى الدولي.

الشرق الاوسط (الأردن):

يقع الأردن ضمن أراضي منطقة بلاد الشام، إلى الشرق من البحر الأبيض المتوسط، وإلى الشمال من شبه الجزيرة العربيّة، وهو يعتبر من الدول الهامة على المستوى السياحي كونه يحتوي على عدد كبير من المعالم الأثريّة، والتي ينتمي قسم كبير منها إلى فئة المعالم الدينية سواء الإسلامية، أو المسيحية، كما ويحتوي الأردن على تنوّع طبيعي هائل، ففيه أخفض بقعة على سطح الأرض وهي منطقة البحر الميت، وفيه واحدة من أجمل صحارى العالم وهي صحراء وادي رم، إلى جانب وجود خليج العقبة الذي يمكن القيام فيه بالعديد من الأنشطة الرائعة. أما لمحبي الجبال فهناك عدد من الجبال المميزة التي تتوزع في مختلف مناطق البلاد من أبرزها جبلي: نيبو، ومكاور، واللذين يمتازان بأهميتهما الدينية العالية، هذا وتقام العديد من الفعاليات الثقافية المميزة في طول البلاد وعرضها، خاصة الفنية منها، وتحديداً في فصل الصيف، مما يجعلها وجهة سياحية مميزة تستحق قضاء بعض الوقت في ربوعها.

 

الشرق الاسيوي (ماليزيا):

تقع ماليزيا ضمن القارة الآسيوية، وهي تعتبر واحدة من أبرز الوجهات السياحية المفضلة لنسبة كبيرة من الناس؛ ذلك أنها تحتوي على كافة المقومات السياحية الهامة، وعلى رأسها الأماكن السياحية المتميزة، ففي العاصمة كوالالمبور وحدها العديد من المتاحف، والحدائق الجميلة، والأبنية الرائعة، والأماكن الترفيهيّة التي يمكن لجميع أفراد العائلة قضاء أمتع الأوقات فيها. وتعتبر ماليزيا من اجمل دول العالم لغناها بالمناطق الطبيعية الساحرة حيث تمتلك اكبر الغابات والمحميات الطبيعية على رغم من ان السياحة في ماليزيا حديثة النشأة نسبياً الاّ انها باتت وجهة بارزة للسياح حول العالم وخصوصاً من الدول العربية والاسلامية، وتحوي ماليزيا سياحة من التنوع البيئي والعرقي والعادات والتقاليد والتراث الكثير والكثير وهذا ما جعلها تسمى آسيا الحقيقية، ولعل أكثر ما يميز ماليزيا هو مناظرها الطبيعية البديعة، ويعتبر السفر الى ماليزيا سهلاً بفضل الاعفاء من تأشيرة الدخول لكثير من البلدان ومن ضمنها غالبية الدول العربية، لذا لا تقلق بشأن فيزا ماليزيا مالم تخطط للبقاء فيها اكثر من 3 شهور

القارة الاوربية (إسبانيا):

تقع إسبانيا في القارة الأوروبيّة، وهي تطل على مياه البحر الأبيض المتوسط من جهتها الجنوبيّة، كما أنها قريبة جداً من شمال القارة الأفريقية، وذلك من خلال مضيق طارق الذي يفصل القارتين عن بعضهما البعض. تعتبر إسبانيا من الوجهات السياحية الهامة، وذلك كونها تحتوي على معالم أثرية حضارية تدل على عظم التاريخ الذي تتمتع به، إلى جانب وجود المساحات الخضراء والتي تمثل مُتنفسَّاً لمن يريدون الترويح عن أنفسهم. كما وتعتبر إسبانيا وجهة مفضلة لعشاق الرياضة الراغبين في حضور مبارايات الدوري الإسباني في الملاعب الإسبانية الشهيرة. ومن المدن السياحية في اسبانيا تبرز مدريد، وهي العاصمة الاسبانية وهي التي تضم الكثير من الأماكن السياحية وكثير من الشركات السياحية تهتم بالتواجد في هذه المدينة الرائعة ، حيث تتوافر المتاحف والمناطق الحيوية ، وكذلك المطاعم الفاخرة وملاعب كرة القدم العالمية وتباري نادي ريال مدريد مع كثير من الأندية في اسبانيا وكذلك مع الفرق الأوروبية مما ينعش الحالة السياحية في كل أرجاء المدينة ، مناخ رائع نظافة عالية ثقافة الشعب ذاته وذكاء التجار والمتاجر تعلي من قدر مدريد. أما برشلونة، فهي مدينة ذات لون سياحي رائع ، برشلونة مشهورة بالتأكيد مع نادي برشلونة حيث أن النادي نفسه يجذب الكثير من السياح نحو المدينة لمشاهدة مباريته من الإستاد الخاص بالفريق وكذلك التمتع بجمال برشلونة المدينة الرائعة. أما فالنسيا، فهي مدينة تمتاز بكثير من المعالم السياحية حيث الكثير من المهرجانات وكذلك المسابقات الرائعة مثل إعداد أكبر طبق في العالم التي تقام كل عام في مدينة فالنسيا ، يوجد الكنيسة الكاتدرائية الأثرية والتي لها في قلوب المسيحين في كل بلاد العالم الكثير والكثير من الحب والتقدير.


مجلة (أسفار) هي مجلة الكترونية متخصصة في مجال السياحة والسفر وتهتم بتقديم ومتابعة أخر مستجدات السياحة والسفر محلياً وعربياً وعالمياً ، وتهدف مجلة (أسفار) لخدمة المسافر العربي في جميع أصقاع المعمورة وذلك من خلال تقديم المعلومات السياحية ، وتبادل خبرات السفر، وتقديم النصح والأرشاد السياحي وهو ما يُسهل عليه السفر والترحال دون عناء البحث عن مكان السكن ، أو مكان الأكل أو حتى مكان التسوق وهو ما ستسلط مجلة (أسفار) الضوء علية.

 

في يومنا هذا لا يختلف اثنان على إنّ السفر أصبحت ضرورة من ضرورات الحياة لكافة الأمم والدول والشعوب، فالأنسان يجد نفسة أتجاه السفر إما مسافراً للدراسة ، أو العلاج ، أو العمل أو الترفية أو جميع ما ذكر أو بجمع بعضهم ، وسواءً مفرداً أو مع ألاسرة فالسفر يبقى ضرورة ملحة.

 

أتمنى إن تحوز مجلة (أسفار) على رضاكم و أستحسانكم ، وتوعدكم مجلة (أسفار) بأنها لن تألو جهداً في تقديم كل ماهو جديد ومتميز في عالم السفر و السياحة.

 

فتحي عبدالغني الشافعي

 
الاشتراك في القائمة البريدية
البريد الإلكتروني:
احصائيات

المتواجدون الآن: 11
زوار الموقع 10980102