تسجيل الدخول | E
البحث المتقدم

   تعرفوا على ديرفيلدز تاون سكوير ابوظبي      تعرف على فندق جميرا شاطئ بيلغا في باكو      الإكوادور تزخر بالأماكن الجاذبة للسائحين      دبي تتصدر عالميا بأكثر وجهة لإنفاق السياح      سياحة دبي توفر فرصاً للشركات الصغيرة      تذوّقوا أطباق مطعم كاتش 22 المميزة بدبي      "شروق" تطلق محفظة تضم ثلاثة فنادق فاخرة      إقبال الخليجيين على الفنادق السويسرية      واشنطن تمنع برامج كاسبرسكي الروسية      تغيير قنوات التلفزيون بتحريك فنجان القهوة      تجميد تحصيل رسوم المقيمين في السعودية      الإمارات تزود سياراتها بالميزة الذكية      مطلوب مديرات وبائعات معارض بالعثيم مول      ليجولاند دبي على موعد مع تجربة مذهلة      فندق ريجنت بورتو مونتينيغرو ملاذكم الشتوي   

فنادق ومنتجعات
فندق ريجنت بورتو مونتينيغرو ملاذكم الشتوي
مجلة أسفار السياحية الالكترونية | 2017-10-10| Hits [603]

 

أكتوبر 2017: يُعتبر ميناء بورتو مونتينيغرو لليخوت الفاخرة على شواطئ البحر الأدرياتيكي عند خليج بوكا المدرج على لائحة اليونسكو للتراث العالمي، وجهةً مميّزة لاستقبال الزوار على مدار العام. فمع اقتراب فصل الشتاء، يدعو فندق ريجنت بورتو مونتينيغرو الزوار للاستمتاع بملاذهم الشتوي بدءاً من 135 يورو للغرفة في الليلة الواحدة، ليكون عنواناً للفخامة بكل معنى الكلمة. تُعدّ بورتو مونتينيغرو الساحرة قرية التسوق الفاخرة الأكثر حيوية على البحر الأدرياتيكي، حيث تزخر بالمتاجر التي تقدّم أكثر من 60 علامة تجارية راقية بدءاً من ألكسندر ماكوين، بالينسياغا، بيربري، كارتييه، سيلين، ديان فون فورستنبرغ، ديور، دولتشي آند غابانا، وصولاً إلى غوتشي، هايدي كلاين، إيزابيل مارانت، مارك جاكوبس، ميساهارا، ستيلا مكارتني، توم فورد وفالنتينو. وفي إطار باقة الملاذ الشتوي Winter Escape، يمكن للزوار توفير ما يصل إلى 20 بالمئة من مشترياتهم في متاجر الأزياء والأكسسوارات، وكذلك في المطاعم والمقاهي الرائعة المطلة على مناظر أخاذة لميناء اليخوت الفاخرة وخليج بوكا الخلاب. كما يستطيع الضيوف الحفاظ على رشاقتهم والاستفادة من حسم بنسبة 20 بالمئة على كافة الأنشطة في النادي الرياضي التابع لنادي بورتو مونتينيغرو لليخوت والذي يشمل ملاعب للتنس والاسكواش، ومركزاً للّياقة البدنية، وصالة للتدريب الشخصي، وصالة بولينغ، وصفوفاً كاليوغا، والبيلاتس والزومبا.

 

باقة الملاذ الشتوي

بالإضافة إلى ذلك، تشمل باقة الملاذ الشتوي الرائعة هذه إقامةً لليلة واحدة في فندق ريجنت بورتو مونتينيغرو في غرفة ديلوكس مع ترقية مجانية رهناً بالتوافر، وبوفيه فطور شهي، وحسماً بنسبة 20 بالمئة في سبا ريجنت الحائز على عدة جوائز، ومشروب ريجنت لذيذ في مقهى “لايبريري بار” المميز، وخدمة نقل من المطار وإليه أو خدمة ركن السيارة مجاناً وخدمات كونسيرج فاخرة. يُعدّ ريجنت بورتو مونتينيغرو فندقاً فخماً يقدّم خدمة رائعة تلبّي متطلبات الضيوف، ويتمتع بتصاميم داخلية راقية، ومطاعم استثنائية وسبا مميز. كما أنّه نقطة الانطلاق المثالية لاستكشاف ريف مونتينيغرو الأخاذ، وجبالها الشاهقة، وكرومها الطبيعية فضلاً عن بلدتَي بيراست وكوتور القديمة المدرجتَين على لائحة اليونسكو للتراث العالمي. تتوافر باقة الملاذ الشتوي من 1 نوفمبر 2017 حتى 1 أبريل 2018، وتبدأ أسعارها من 135 يورو للغرفة في الليلة الواحدة بناءً على تشارُك شخصَين راشدَين لغرفة مزدوجة. لا يجب أن تقلّ فترة الإقامة عن ليلتين. بدءاً من 1 نوفمبر 2017، ستسيّر فلاي دبي رحلات مباشرة مرتين أسبوعياً إلى بودغوريتشا، عاصمة مونتينيغرو الرائعة. لقد أصبح السفر إلى بورتو مونتينيغرو أسهل من أي وقت مضى. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة regenthotels.com أو الاتصال على الرقم 660 660 32 382+.

 

بورتو مونتينيغرو

تعتبر “بورتو مونتينيغرو- منتجع المارينا” المركز الفاخر لليخوت وقرية المارينا على البحر الابيض المتوسط. تم تصميم هذا المرفق بأحدث التصاميم واكثرها تقدماً، ليخاطب مختلف حاجات اليخوت، وأصحابها، والزوار، واطقم العمل عبر بنية تحتية متطورة تستوعب اليخوت العائمة. تحتوي المارينا حاليا على 450 مرسى، وأكثر من 200 شقة فاخرة تم بيعها بالكامل، بالإضافة الى 55 وحدة من وحدات البيع بالتجزئة على ارض المنتجع تم توزيعها كمطاعم، ومقاهي ومتاجر وفندق “ريجينت” خمس نجوم الذي يجمع 80 شقة وجناحاً فاخراً. للاطلاع على المزيد حول بورتو مونتينيغرو يمكن زيارة الموقع الالكتروني التالي:  www.portomontenegro.com.


مجلة (أسفار) هي مجلة الكترونية متخصصة في مجال السياحة والسفر وتهتم بتقديم ومتابعة أخر مستجدات السياحة والسفر محلياً وعربياً وعالمياً ، وتهدف مجلة (أسفار) لخدمة المسافر العربي في جميع أصقاع المعمورة وذلك من خلال تقديم المعلومات السياحية ، وتبادل خبرات السفر، وتقديم النصح والأرشاد السياحي وهو ما يُسهل عليه السفر والترحال دون عناء البحث عن مكان السكن ، أو مكان الأكل أو حتى مكان التسوق وهو ما ستسلط مجلة (أسفار) الضوء علية.

 

في يومنا هذا لا يختلف اثنان على إنّ السفر أصبحت ضرورة من ضرورات الحياة لكافة الأمم والدول والشعوب، فالأنسان يجد نفسة أتجاه السفر إما مسافراً للدراسة ، أو العلاج ، أو العمل أو الترفية أو جميع ما ذكر أو بجمع بعضهم ، وسواءً مفرداً أو مع ألاسرة فالسفر يبقى ضرورة ملحة.

 

أتمنى إن تحوز مجلة (أسفار) على رضاكم و أستحسانكم ، وتوعدكم مجلة (أسفار) بأنها لن تألو جهداً في تقديم كل ماهو جديد ومتميز في عالم السفر و السياحة.

 

فتحي عبدالغني الشافعي

 
الاشتراك في القائمة البريدية
البريد الإلكتروني:
احصائيات

المتواجدون الآن: 37
زوار الموقع 9697348