تسجيل الدخول | E
البحث المتقدم

   تعرفوا على ديرفيلدز تاون سكوير ابوظبي      تعرف على فندق جميرا شاطئ بيلغا في باكو      الإكوادور تزخر بالأماكن الجاذبة للسائحين      دبي تتصدر عالميا بأكثر وجهة لإنفاق السياح      سياحة دبي توفر فرصاً للشركات الصغيرة      تذوّقوا أطباق مطعم كاتش 22 المميزة بدبي      "شروق" تطلق محفظة تضم ثلاثة فنادق فاخرة      إقبال الخليجيين على الفنادق السويسرية      واشنطن تمنع برامج كاسبرسكي الروسية      تغيير قنوات التلفزيون بتحريك فنجان القهوة      تجميد تحصيل رسوم المقيمين في السعودية      الإمارات تزود سياراتها بالميزة الذكية      مطلوب مديرات وبائعات معارض بالعثيم مول      ليجولاند دبي على موعد مع تجربة مذهلة      فندق ريجنت بورتو مونتينيغرو ملاذكم الشتوي   

شركات ومطارات
الإماراتية تطلق 3 رحلات إضافية لستوكهولم
مجلة أسفار السياحية الالكترونية | 2017-10-02| Hits [664]

 

أعلنت طيران الإمارات عن تعزيز خدماتها إلى العاصمة السويدية ستوكهولم بإضافة ثلاث رحلات منتظمة أسبوعياً اعتباراً من 8 ديسمبر (كانون الأول) 2017، ليصبح بذلك عدد رحلات الناقلة إلى السويد عشر رحلات أسبوعية. وسوف تدعم الرحلات الجديدة خدمة الناقلة اليومية الحالية إلى السويد، التي كانت قد أطلقت في سبتمبر (أيلول) 2013 بطائرات البوينج 777-300ER، كما ستلبي الطلب المتنامي على السفر بين دبي وستوكهولم، خاصةً خلال موسم الشتاء. ووفق المكتب الإعلامي لحكومة دبي، ستغادر الرحلة "ئي كيه 155" مطار دبي الدولي أيام الجمعة والسبت الأحد في الساعة 3:00 عصراً، وتصل إلى ستوكهولم في تمام الساعة 6:45 مساءً. وستقلع رحلة العودة "ئي كيه 156" من ستوكهولم في الساعة 9:10 ليلاً، لتصل إلى دبي في الساعة 6:30 من صباح اليوم التالي. وسوف تسهم الرحلات الجديدة في تسهيل حركة السفر بين السويد ومختلف وجهات طيران الإمارات الأخرى في آسيا وأستراليا ونيوزيلندا وأفريقيا والشرق الأوسط مع توقف واحد في مقر الناقلة الرئيس في دبي. وتشمل هذه الوجهات: هو تشي منه في فيتنام، كولومبو في سريلانكا، مانيلا في الفلبين وكيب تاون وديربان في جنوب أفريقيا وغيرها. وسوف يتمكن العملاء أيضاً من مواصلة سفرهم إلى أوكلاند حيث تسير طيران الإمارات رحلات مباشرة إلى نيوزيلندا وتتناسب أوقاتها مع الرحلات التي تسيرها الناقلة إلى وجهات في المحيط الهندي، بما في ذلك جزر موريشيوس، المالديف وسيشيل. وسوف يستفيد المسافرون من وصول رحلة طيران الإمارات باكرأً إلى مطار دبي الدولي لقضاء عطلة قصيرة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

ومنذ إطلاق خدماتها إلى ستوكهولم، أحدثت طيران الإمارات تأثيراً إيجابياً على قطاعات السياحة والتجارة والاستثمار والتوظيف في السويد. وسوف تسير الناقلة الرحلات الثلاث الإضافية بطائرات البوينج 777-300ER بتوزيع الدرجات الثلاث: 8 أجنحة خاصة في الأولى تحتوي على مقاعد تتحول إلى أسرة مستوية بالكامل، و42 مقعداً يتحول إلى سرير شبه مستو في درجة رجال الأعمال، و310 مقاعد مريحة في الدرجة السياحية. ويستطيع ركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال استخدام صالة طيران الإمارات في مطار ستوكهولم وطلب خدمة السيارة مع سائق المجانية إلى ومن المطار ضمن نطاق يصل إلى 70 كيلومتراً. وكما هو الحال على جميع رحلات طيران الإمارات، يحظى المسافرون بمستوى سخي من الأمتعة المجانية، يصل إلى 35 كيلوغراماً لمسافري الدرجة السياحية، و40 كيلوغراماً لمسافري درجة رجال الأعمال و50 كيلوغراماً لمسافري الدرجة الأولى. ويستمتع الركاب في جميع الدرجات بنظام طيران الإمارات الفريد للمعلومات والاتصالات والترفية الجوي ice الذي يوفر حتى 2500 قناة منوعة تعرض الأفلام الحديثة والكلاسيكية والوثائقية والموسيقى وألعاب الفيديو حسب الطلب، وكذلك بأفضل الخدمات وأشهى الوجبات التي يقدمها أفراد أطقم الخدمات الجوية. يذكر أن الرحلة اليومية الحالية بين دبي وستوكهولم "ئي كيه 157" تغادر مطار دبي الدولي في الساعة 8:10 صباحاً، لتصل إلى ستوكهولم في الساعة 11:55 ظهراً. أما رحلة العودة "ئي كيه 158" فتغادر ستوكهولم في الساعة 1:35 بعد الظهر، لتصل إلى دبي في الساعة 10:55 ليلاً.
   

المصدر: اربيان بزنس


مجلة (أسفار) هي مجلة الكترونية متخصصة في مجال السياحة والسفر وتهتم بتقديم ومتابعة أخر مستجدات السياحة والسفر محلياً وعربياً وعالمياً ، وتهدف مجلة (أسفار) لخدمة المسافر العربي في جميع أصقاع المعمورة وذلك من خلال تقديم المعلومات السياحية ، وتبادل خبرات السفر، وتقديم النصح والأرشاد السياحي وهو ما يُسهل عليه السفر والترحال دون عناء البحث عن مكان السكن ، أو مكان الأكل أو حتى مكان التسوق وهو ما ستسلط مجلة (أسفار) الضوء علية.

 

في يومنا هذا لا يختلف اثنان على إنّ السفر أصبحت ضرورة من ضرورات الحياة لكافة الأمم والدول والشعوب، فالأنسان يجد نفسة أتجاه السفر إما مسافراً للدراسة ، أو العلاج ، أو العمل أو الترفية أو جميع ما ذكر أو بجمع بعضهم ، وسواءً مفرداً أو مع ألاسرة فالسفر يبقى ضرورة ملحة.

 

أتمنى إن تحوز مجلة (أسفار) على رضاكم و أستحسانكم ، وتوعدكم مجلة (أسفار) بأنها لن تألو جهداً في تقديم كل ماهو جديد ومتميز في عالم السفر و السياحة.

 

فتحي عبدالغني الشافعي

 
الاشتراك في القائمة البريدية
البريد الإلكتروني:
احصائيات

المتواجدون الآن: 63
زوار الموقع 9697374