تسجيل الدخول | E
البحث المتقدم

   أكبر مشروع فندقي في العالم سيكون بمكة      جوجل ماب تتيح لكم الملاحة بدون إنترنت      مطعم ذا ريب روم جميرا ابراج الامارات      مراكز التسوق في دبي وموسم العودة للمدارس      7 فعاليات هذا الأسبوع في روزنامة الترفيه      احتفالات لا تٌنسى في العيد بفندق الميدان      احتفلوا بعيد الأضحى في منتجع باب الشمس      عروض نيرفانا الامارات لعطلة عيد الأضحى      عروض طيران ناس الرائعة لنهاية صيف 2017      جولات سياحية الى حقول العنب في لوزان      الحظر الأمريكي للأجهزة مقتصر على 4 مطارات      المحاكمة غيابيا لاسقاط الطائرة الماليزية      طائرة كندية تتفادى أكبر كارثة تاريخية      أير فرانس شركة جديدة لرحلات مخفضة الأسعار      الكويتية تتسلم الطائرة (9) للمدى الطويل   

الأخبار العامة
زر سري يمنحك مساحة إضافية بمقعد الطائرة
مجلة أسفار السياحية الالكترونية | 2017-06-16| Hits [1075]

 

يريد الجميع الحصول على مساحة أكبر على متن الطائرة، بل إن بعض الناس يدفعون مبالغ إضافية للجلوس في صف مخرج الطوارئ أو الجلوس في مقاعد ذات حواجز، لكن قلة من أولئك الذين يجلسون في مقاعد الممر يعلمون بأن لديهم ميزة خفية وهي أنهم يمكنهم الحصول على مساحة أكبر بمجرد الضغط على زرّ. وهذا الزر السرّي الذي لا تميزه شركات الطيران ويعرفه عدد قليل من الناس يسمح لك برفع مسند الذراع فوق الممر، وللعثور عليه يمكنك تحريك يديك تحت مسند الذراع وستجد زراً قريباً من مفصلة المسند. ويعمل ذلك الزر على تحرير مسند الذراع ما يسمح لك بتحريكه وبالتالي يمكنك الحصول على مساحة أكبر للقدمين وعلى الجانب الملاصق للممر، وفقًا لما ذكرته صحيفة "إندبندنت" البريطانية. ومع قيام العديد من شركات الطيران بتقليل حجم المقاعد، وخاصة في الرحلات القصيرة منخفضة التكلفة، ازدادت مساحة مقاعد الدرجة السياحية ورجال الأعمال، والتي عادة ما تكون في صفوف الخروج أو في مقدمة كل قسم من أقسام الطائرةـ والتي عادة ما تُباع في وقت مبكّر. وصُمم هذا الزر كأحد إجراءات السلامة والتي تسمح للركاب بالهرب بسرعة في حالة الطوارئ، وعادة ما يستخدمه أفراد الطاقم لمساعدة الركاب ذوي الاحتياجات الخاصة على الجلوس في مقاعدهم. ويشير مستخدمو ذلك الزر السري إلى أنه يسمح للراكب بالوصول إلى صناديق الأمتعة العلوية دون الحاجة إلى الوقوف في الممر.

المصدر: صحيفة صدى الالكترونية


مجلة (أسفار) هي مجلة الكترونية متخصصة في مجال السياحة والسفر وتهتم بتقديم ومتابعة أخر مستجدات السياحة والسفر محلياً وعربياً وعالمياً ، وتهدف مجلة (أسفار) لخدمة المسافر العربي في جميع أصقاع المعمورة وذلك من خلال تقديم المعلومات السياحية ، وتبادل خبرات السفر، وتقديم النصح والأرشاد السياحي وهو ما يُسهل عليه السفر والترحال دون عناء البحث عن مكان السكن ، أو مكان الأكل أو حتى مكان التسوق وهو ما ستسلط مجلة (أسفار) الضوء علية.

 

في يومنا هذا لا يختلف اثنان على إنّ السفر أصبحت ضرورة من ضرورات الحياة لكافة الأمم والدول والشعوب، فالأنسان يجد نفسة أتجاه السفر إما مسافراً للدراسة ، أو العلاج ، أو العمل أو الترفية أو جميع ما ذكر أو بجمع بعضهم ، وسواءً مفرداً أو مع ألاسرة فالسفر يبقى ضرورة ملحة.

 

أتمنى إن تحوز مجلة (أسفار) على رضاكم و أستحسانكم ، وتوعدكم مجلة (أسفار) بأنها لن تألو جهداً في تقديم كل ماهو جديد ومتميز في عالم السفر و السياحة.

 

فتحي عبدالغني الشافعي

 
الاشتراك في القائمة البريدية
البريد الإلكتروني:
احصائيات

المتواجدون الآن: 61
زوار الموقع 9157286